مـديـنـة الأبـوابـ

by Me in ,


DSC05442.jpg

 مـدينة الأبوابـ .. هـي مـديـنـة صـغـيـرة مـوجـودة فـي ذاكـرة كـامـرتـي .. فـي كـل مـرة  أتـجـول فـيـها تـرصـد عـيـنـي الأبـواب .. تـارة أقـف لـدى تـاريـخـها الـعـتـيـق، الـذي شـهـد مـا شـهـد مـن الـحـروب و الـحـفـلات و تـعـاقـب الأزمـنـة عـلـيـه و تـعـاقـب الـحزن و الـفـرح علـى عـتـبـاتـه .. و تـارة أخـرى أقـف عـنـد الألـوان و انـسـجـامـها مـعاً و ما يـضـفـيـه الـبـاب لـلـمـنزل و مـا يـضـفـي الـمـنـزل لـلـبـاب مـن رونـق

Early Georgian 1714-1765

هـذه الـحـقـبـة الـتـي يـنـتـمـي لـهـا الـبـاب في الـصـورة أعلاه .. و فـي هـذه الـحـقـبة بـالـتـحـديـد أخـذت الـمـنـازل الانـجـليـزيـة بـالـتطـور فـي شـكـلـهـا .. و شـهـدت كـذلـك كـثـرة فـي الـمـهـنـدسـيـن الـمـعـمـاريـيـن تـقـابـلـها ثـقـة و جـرأة  و حـماسـة مـن قِـبَـل الـبـنـائـيـن .. الـتـطـور الـعـمـرانـي بـدأ مـن هـنـا و كـان لانـعـكـاس الـحـضـارة الـرومانـية الأثـر الـواضـح 

اتـخذت الأبـواب فـي هـذه الـحـقـبة مـظـهـر شـكـلي .. أي أنـها لـم تـعـد تـؤدي غـرض الـدخـول لـلـمـنزل فـحـسب .. و إنـمـا هي واجـهـة فـنـية تـحـيـط بـهـا ديـكـورات و أشـكـال تـجـعـل مـنـهـا قـطـع فـنـيـة قـبـل أن تـكـون مـدخـلا عـاديـا لـلـمـنـزل .. و فـي الـجـهة الـمـقـابـلة تـزيد مـن تـكـلـفـة بـنـاءها .. اذن فمدخل الـمـنـزل هـو الـعلامة الـدالة على مـدى ثـراء سـاكنـيه .. الـمـهـنـدسـيـين الـمـعـمـاريـن فـي ذلـك الـوقت قـامـوا بـاسـتـخـدام الـطابـوق الـحـجـري الـثـقـيـل للـمـداخـل و نـحـت رسـومات لـحـيـوانـات و أوراق نـبـاتـات و أطـفـال بـأجـنـحـة .. بـعـض الـمـداخـل يـحـيـط علـى جـانـبـيـهـا أعـمـدة مـدورة أو مـربـعـة كـمـا فـي أعـمـدة الـمـعـابـد، و ذلـك لـتـصـنع أهـمـية لـشـكـل الـمـدخل

هـذه قـصـة بـاب هـذا الاسـبـوع .. الأبـواب الـقـادمـة قـد تـكـون مـلـونـة قـد تـكـون تـاريـخـيـة و الأهـم مـن هـذا كـلـه أن تـكـون رائـعة